Loading alternative title

تأجيل محاكمة تاريخية لأقوى رجال بوتفليقة

تاريخ النشر: 2019-12-02 || 13:44

تأجيل محاكمة تاريخية لأقوى رجال بوتفليقة

شهدت محكمة سيدي امحمد بالعاصمة الجزائرية اليوم الاثنين، محاكمة أقوى مسؤولي نظام الرئيس المستقيل عبدالعزيز بوتفليقة، الموقوفين منذ أشهر بسجن الحراش بتهم تتعلق بالفساد.

وفي وقت سابق تم وضع أبرز رجال الأعمال في نظام بوتفليقة بالحبس المؤقت، إضافة إلى وزراء آخرين عملوا في قطاع الصناعة، وكذلك رئيسا الوزراء السابقان أحمد أويحيى وعبد المالك سلال، بتهم تتعلق بـ"تبييض الأموال وتبديدها، واستغلال النفوذ، والحصول على منافع غير مستحقة".

وقد قرر القضاء الجزائري خلال جلسة اليوم، تأجيل محاكمة أويحيى وسلال إلى يوم الأربعاء المقبل 4 ديسمبر 2019.

من جانبها، أعلنت هيئة دفاع المتهمين في قضية تركيب السيارات التي أجلت إلى يوم الأربعاء المقبل، مقاطعة الجلسات إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية التي ستجرى يوم 12 ديسمبر الجاري.

  • شارك على:
0
  • الوسوم:
 الجملي يؤكد أنه سيتم تحديد الأحزاب المشاركة في الحكومة غدا رئيس الجمهورية يلتقي برئيس البرلمان 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

هل تتوقّع أن تفرز الإنتخابات القادمة رجالا يتقدّمون بتونس نحو الأفضل؟

نعم
لا
النتائج