Loading alternative title
الأخبار
  • الرئيسية
  • أخبار
  • عقب لقاء الفخفاخ، العباسي وشغلوم يغادران دون الادلاء بأي تصريح

عقب لقاء الفخفاخ، العباسي وشغلوم يغادران دون الادلاء بأي تصريح

تاريخ النشر: 2020-01-24 || 19:44

عقب لقاء الفخفاخ، العباسي وشغلوم يغادران  دون الادلاء بأي تصريح

 غادر كل من محافظ البنك المركزي التونسي، مروان العباسي، ووزير المالية ووزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي بالنيابة، رضا شلغوم، مقر الضيافة بقرطاج، اثر لقائهما رئيس الحكومة المكلف، الياس الفخفاخ، دون الادلاء باي تصريح.

وكان إلياس الفخفاخ، أفاد خلال ندوة صحفية عقدها، الجمعة بقصر الضيافة، أنّه سيعمل على "تشكيل حكومة سياسية مُصغّرة ومنسجمة، من أجل تحقيق أكبر قدر من النجاعة والفاعلية، حكومة تضم كفاءات عالية، ويكون فيها تمثيل حقيقي للمرأة والشباب وتكون مستوعبة لدقة وخصائص المرحلة، ولا يتجاوز أعضاؤها 25 عضوا، وسيكون ذلك في أسرع وقت".

ولاحظ أنّ منهجية العمل المُعتمدة ستركز على العمل مع الشركاء، الذين أفرزتهم إنتخابات 2019، حول برنامج حكم متكامل للتّغيير والإصلاح والتوافق على أدوات إنجازه.

وأشار إلى أنّه "انطلق في بناء الحزام السياسي للحكومة المقبلة، على أساس الأطراف التّي صوّتت للقيم التي جسّدها رئيس الجمهورية، قيس سعيّد في الدور الثاني من الإنتخابات الرئاسية، بناء على أفكار الثورة".

كما التقى الفخفاخ رئيس الجمهورية قيس سعيّد، الجمعة بقصر قرطاج، حيث صرح أنّه أحاط رئيس الدولة علما بتطوّرات مراحل تشكيل الحكومة، وفحوى اللقاءات التي تمت بهذا الشأن، والبرامج التي ستشتغل عليها الحكومة القادمة.

كما أفاد الفخفاخ، بأنه أعلم رئيس الدولة بالخطوات المقبلة، واللقاءات التي سيجريها مع المنظمات والشخصيات الوطنية.

  • شارك على:
0
 توضيح وزارة الوظيفة العمومية بخصوص التسميات في الخطط الوظيفية فلاحو صفاقس يطالبون بإنقاذ صابة الزيتون 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

هل تتوقّع أن تفرز الإنتخابات القادمة رجالا يتقدّمون بتونس نحو الأفضل؟

نعم
لا
النتائج