Loading alternative title

ائتلاف الكرامة يقرر التحول إلى حزب سياسي

تاريخ النشر: 2020-01-27 || 02:56

ائتلاف الكرامة يقرر التحول إلى حزب سياسي

قرر ائتلاف الكرامة، بمناسبة الذكرى الأولى لإنشائه، التحول إلى حزب سياسي.

وجاء في بيان أصدره لإئتلاف مساء الأحد 26 جانفي 2020 بمدينة الحمامات، أنّه قرّر "الإعلان عن التّحوّل إلى حزب سياسيّ مدنيّ، وتكليف المكتب السّياسيّ المؤقّت بالقيام بالخطوات القانونيّة والتّنظيميّة المناسبة لتفعيل هذا القرار".

كما قرّر الإئتلاف، تكليف مكتبه السايسي المؤقت بمهمّة إدارة الائتلاف إلى حين انعقاد المؤتمر الأوّل وانتخاب الهياكل الدّائمة.

وبخصوص حكومة إلياس الفخفاخ المرتقبة، عبّر الإئتلاف عن احترازه "على أسلوب اختيار رئيس الحكومة، وخشيته من أن يكون امتدادا لمنظومة الشّاهد الّتي تتحمّل المسؤوليّة كاملة عن كلّ ما آلت إليه أوضاع البلاد طيلة فترة حكمه الكارثيّ، وما صاحبها من عودة قويّة لسياسة اللّوبيّات والغزو الممنهج لكلّ مفاصل الدّولة. ودعا رئيس الحكومة المكلّف إلياس الفخفاخ إلى "مراجعة التّوليفة الحزبيّة الّتي اختارها لحزامه السّياسيّ، وذلك بالقطع الحقيقيّ والفعليّ مع شركاء الفساد ووكلاء الاستعمار والمنظومة البائدة".
وأوضح الإئتلاف، أنّ مبدأ المشاركة في الحكومة "رهين احترام الخيارات الوطنيّة والثّوريّة الّتي أفرزتها انتخابات 2019، والاتّفاق حول برنامج إقلاع جريء يحدث النّقلة النّوعيّة الحقيقيّة، الّتي ينتظرها التّونسيّون منذ سنوات، وما لم يتحقّق ذلك، فإنّ موقعنا الطّبيعيّ سوف يكون في المعارضة الوطنيّة الجادّة المسؤولة".

وهذا نصّ البيان الذي أصدره:

بسم الله الرحمان الرحيم
بيان
1 جمادى الثّانية 1441 هجريّة
تونس 26 جانفي 2020

تزامنا مع إحياء الذّكرى الأولى لتأسيسه (27 جانفي 2019)، انعقد الملتقى الجامع الأوّل لائتلاف الكرامة بمدينة الحمّامات أيّام 24 و 25 و 26 جانفي 2020، وتداول في جملة من المسائل المتعلّقة بالهيكلة والتّنظيم والحالة السّياسيّة العامّة بالبلاد، والموقف من الاستحقاق الحكوميّ الرّاهن، وانتهى الملتقى إلى ما يلي:
أوّلا: الإعلان عن التّحوّل إلى حزب سياسيّ مدنيّ، وتكليف المكتب السّياسيّ المؤقّت بالقيام بالخطوات القانونيّة والتّنظيميّة المناسبة لتفعيل هذا القرار.
ثانيا : التّأكيد على الخطّ الفكريّ والسّياسيّ العامّ، وعلى المبادئ السّبعة الأساسيّة الّتي تضمّنها بيان التّأسيس بتاريخ 27 جانفي 2019.
ثالثا : انتخاب المكتب السّياسيّ المؤقّت، الّذي ستعهد إليه مهمّة إدارة الائتلاف إلى حين انعقاد المؤتمر الأوّل وانتخاب الهياكل الدّائمة.
رابعا : هيكلة تنظيم الكتلة النّيابيّة وتوزيع المسؤوليّات داخلها، بما يحقّق وحدتها وتجانسها ونجاعة العمل داخلها
وفي علاقة بالموقف من المشاركة في الحكومة الجديدة، قرّر الملتقى بإجماع النّوّاب وأعضاء المكتب السّياسيّ ما يلي:
أوّلا: احترازه على أسلوب اختيار رئيس الحكومة، وخشيته من أن يكون امتدادا لمنظومة الشّاهد الّتي تتحمّل المسؤوليّة كاملة عن كلّ ما آلت إليه أوضاع البلاد طيلة فترة حكمه الكارثيّ، وما صاحبها من عودة قويّة لسياسة اللّوبيّات والغزو الممنهج لكلّ مفاصل الدّولة.
ثانيا: دعوة السّيّد رئيس الحكومة المكلّف إلياس الفخفاخ إلى مراجعة التّوليفة الحزبيّة الّتي اختارها لحزامه السّياسيّ، وذلك بالقطع الحقيقيّ والفعليّ مع شركاء الفساد ووكلاء الاستعمار والمنظومة البائدة.
ثالثا: التّأكيد على أنّ مبدأ المشاركة في الحكومة، رهين احترام الخيارات الوطنيّة والثّوريّة الّتي أفرزتها انتخابات 2019، والاتّفاق حول برنامج إقلاع جريء يحدث النّقلة النّوعيّة الحقيقيّة، الّتي ينتظرها التّونسيّون منذ سنوات، وما لم يتحقّق ذلك، فإنّ موقعنا الطّبيعيّ سوف يكون في المعارضة الوطنيّة الجادّة المسؤولة.
عن ائتلاف الكرامة: النّاطق الرّسميّ
الأستاذ سيف الدّين مخلوف

  • شارك على:
0
 طقس اليوم الإثنين العراق .. مروحيات أمريكية تهبط في السفارة عقب هجوم صاروخي 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

هل تتوقّع أن تفرز الإنتخابات القادمة رجالا يتقدّمون بتونس نحو الأفضل؟

نعم
لا
النتائج