Loading alternative title

ماجول والطبوبي يلتقيان الغنوشي حول المأزق الحكومي

تاريخ النشر: 2020-02-16 || 15:35

ماجول والطبوبي يلتقيان الغنوشي حول المأزق الحكومي

تونس - وات

 التقى رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي، صباح اليوم الأحد بمقر البرلمان بباردو، بالأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي ورئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية سمير ماجول.

وقال نور الدين الطبوبي، عقب هذا اللقاء، إن المحادثات مع رئيس مجلس نواب الشعب كانت فرصة لتقريب وجهات النظر حول تركيبة الحكومة الجديدة التي كّلف بتشكيلها إلياس الفخفاخ.

واعتبر الطبوبي أن المشاكل التي تمرّ بها تونس اليوم تحتّم على الجميع الإسراع بإيجاد مخرجات تفضي إلى تكوين حكومة لحلّ الأزمة الاقتصادية والاجتماعية التي تمرّ بها البلاد.

وأفاد أن القضية اليوم ليست في الحصول على أكبر عدد من الوزارات أو الحصول على وزارات السيادة.

ومن جهته، وصف سمير ماجول هذا اللقاء بـ "الممتاز"، قائلا :"ما فهمناه من محادثاتنا مع رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي أن النهضة مستعدة للعودة إلى المشاورات"، دون أن يقدّم مزيدا من التفاصيل بخصوص ذلك.

وبيّن أن حركة النهضة "ليست لها أي فائدة من انسحابها من مشاورات تشكيل الحكومة"، مضيفا أن لحركة النهضة شروط قابلة للنقاش والتفاوض فيها.

ودعا ماجول مختلف الأحزاب السياسية المعنية بمشاورات تشكيل الحكومة إلى تقديم تنازلات، مبرزا أن المبدأ يقتضي أن تكون حكومة كفاءات لها حزام سياسي قوي، وهذا يستدعي توسيع دائرة المشاورات لإنجاحها.

وشدّد على ان الوضع السياسي والاقتصادي والاجتماعي يقتضي لمّ الشمل السياسي لإنجاح عمل الحكومة القادمة.

ولم يدل رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي بأي تصريح بخصوص نتائج هذا اللقاء وما إذا كانت حركة النهضة ستستأنف مشاورات تشكيل الحكومة مع بقية الأطراف السياسية.

وكان رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني، أعلن ظهر أمس السبت، عن قرار انسحاب حزبه من مشاورات تشكيل حكومة إلياس الفخفاخ وعدم منحها الثقة، بسبب ما اعتبره "إصرار المكلف بتشكيل الحكومة على رفض مطلب النهضة في تركيز حكومة وحدة وطنية لا تقصي أحدا".

  • شارك على:
0
 تدريبات عسكرية في موريتانيا تشارك فيها 34 دولة طقس اليوم الإثنين 

آخر الأخبار