Loading alternative title

بدءا من الأحد.. تركيا تجلي أكثر من 3 آلاف طالب من 7 دول

تاريخ النشر: 2020-03-22 || 09:42

بدءا من الأحد.. تركيا تجلي أكثر من 3 آلاف طالب من 7 دول

أنقرة/ الأتاضول

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أن بلاده ستجلي، بدءًا من الأحد، 3 آلاف و358 طالبا تركيا، من 7 دول أوقفت رحلاتها الجوية معها، وستخضعهم للحجر الصحي.

جاء ذلك في حوار مع قناتي "NTV" و"CNN" المحليتين، تطرق خلاله إلى إجلاء الطلاب الأتراك من دول بريطانيا وأيرلندا وسويسرا وبولندا وإيطاليا ومصر والإمارات.

وأوضح تشاووش أوغلو، أن بلاده قررت إجلاء 7 آلاف و358 طالبا، إثر تقدمهم  بطلبات إلى البعثات الدبلوماسية التركية بتلك الدول، في هذا الخصوص.

وأفاد بأن هؤلاء الطلاب سيتم إخضاعهم للحجر الصحي لمدة 14 يوما بعدد من مساكن الطلاب في ولايتي صقاريا وصامسون، بعد إجلائهم ابتداءًا من الأحد.

وذكر أن الطلاب سيخضعون لفحوصات الكشف عن فيروس كورونا، وسيتم توفير كافة احتياجاتهم.

من جهة أخرى، أعلن الوزير التركي، إجلاء 224 مواطنا من المغرب بعد تعليق الرحلات الجوية بين البلدين خلال الفترة الماضية، مقدما الشكر لنظيره المغربي ناصر بوريطة على الدعم في هذا الخصوص.

وأردف: "علقنا الرحلات الجوية مع 68 بلدا ليومنا هذا. نتابع الأوضاع في باقي الدول، التي من الممكن أن نعلق الرحلات الجوية معها إذا اقتضت الضرورة".

وتابع في نفس السياق، أن البعثات الدبلوماسية التركية في كافة البلدان التي تم تعليق الرحلات معها، بدأت العمل بخطوط اتصال على مدار الساعة، لتلقي طلبات الإجلاء من المواطنين الأتراك الموجودين بها.

وأكد أن وزارة الخارجية التركية، اتخذت عددا من التدابير في إطار مكافحة كورونا، بينها تطبيق نظام العمل عن بعد.

وفي سياق متصل، قال تشاووش أوغلو إنهم تلقوا طلب مساعدة من 44 دولة بحاجة إلى لوازم طبية، مؤكداً أنهم نقلوا تلك الطلبات إلى وزارة الصحة التركية.

وأضاف تشاووش أوغلو، أن الأولوية هي تلبية احتياجاتنا المحلية في تركيا، وعند الفائض سنقدم المساعدات الطبية إلى البلدان الأخرى، مبيناً أن تركيا قدمت المساعدة باللوازم الطبية إلى 16 دولة حتى اليوم.

ولفت إلى أن تركيا قدمت المساعدة الطبية إلى مواطنيها الذين كانوا بحاجة إلى المساعدة خارج البلاد.

وأشار إلى أن دول مجموعة العشرين يقع على عاتقها مسؤولية بخصوص مكافحة وباء كورونا.

ولفت إلى أنه "خلال الأيام المقبلة ربما يعقد زعماء دول العشرين اجتماعا عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة".

وحتى مساء السبت، أصاب كورونا نحو 300 ألف حول العالم، توفي منهم قرابة 13 ألفا، أغلبهم في إيطاليا والصين وإيران وإسبانيا وكوريا الجنوبية وألمانيا وفرنسا والولايات المتحدة.

  • شارك على:
0
 دعوة أممية لوقف القتال وتوحيد جهود مكافحة كورونا بليبيا كيف تقاوم القلق من كورونا؟ 

آخر الأخبار