Loading alternative title
  • الرئيسية
  • صحة
  • التجهيزات والادوات الوقائية متوفرة في كامل البلاد

التجهيزات والادوات الوقائية متوفرة في كامل البلاد

تاريخ النشر: 2020-03-30 || 07:56

التجهيزات والادوات الوقائية متوفرة في كامل البلاد

صفاقس - وات

اكد رئيس الحكومة، الياس الفخفاخ، "ان كل التجهيزات والادوات الوقائية متوفرة في كامل جهات الجمهورية استعدادا لكل السيناريوات المحتملة لانتشار فيروس كورونا".

وقال خلال نقطة اعلامية عقدها في اعقاب زيارة تفقد اداها، بعد ظهر الجمعة الى قسم امراض الصدرية بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر بصفاقس، والذي تم تحويله مؤخرا الى قسم عناية بمرضى فيروس "كورونا، ان الوضع يعد الى حد الان تحت السيطرة، ولكن الدواء الحقيقي يكمن في مدى احترام ابناء الشعب الحجر الصحي الشامل للحد من انتشار هذا الفيروس". وعبر عن تقديره لما يبذله كل الاطار الطبي وشبه الطبي من جهود في هذه الحرب الوبائية التي تواجهها البلاد مشددا على ضرورة توفير الحماية اللازمة لهم ولمختلف جنود الخفاء الذين يعدون في الصف الامامي في هذه الازمة الصحية التي تمر بها البلاد سيما منهم قوات الامن والجيش الوطنيين واعوان قطاعي النقل والنظافة.

 في سياق متصل، اكد رئيس الحكومة، على ضرورة القيام باصلاح هيكلي شامل للبنية التحتية للصحة العمومية في تونس التي تشكو عديد النقائص برزت بالخصوص في الازمة الصحية التي يعشها العالم باسره. وقال من جهة اخرى انه لا داعي في الوقت الحالي الى لاستخدام المستشفى الجامعي الجديد بصفاقس لايواء مرضى فيروس "كورونا" غير انه لم مستبعد امكانية اللجوء الى هذا الحل في صورة تكاثر عدد المرضى بصفاقس".

وقد أدى رئيس الحكومة، بعد ظهر الجمعة، زيارة إلى ولاية صفاقس رفقة وزير الصحة عبد اللطيف المكي لمتابعة تطور الوضع الصحي في الجهة و الوقوف على الإستعدادات الصحية والأمنية لمجابهة انتشار فيروس كورونا.

 وأجتمع رئيس الحكومة في مستهل زيارته بالإطارات الصحية والأمنية بمقر ولاية صفاقس للإطلاع على أبرز استعدادات اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث. كما تحول الى قسم الصدرية بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر.

ويذكر ان قسم الصدرية بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر بصفاقس، تم تحويله خلال الاسبوع الجاري الى قسم عناية بمرضى فيروس "كورونا" الذين تستوجب حالتهم الإقامة. وتقدر طاقة استعاب هذا القسم ب60 سريرا وفق ما افاد به رئيس هذا القسم وعميد كلية الطب بالجهة، الدكتور سامي كمون في تصريح سابق ل(وات) وقام المستشفى الجامعي، الهادي شاكر، مؤخرا بتركيز نظام مسلك فيروس "كورونا" في مستوى الأبواب والمنافذ المؤدية إليه، وذلك بوضع مركز متقدم لفرز المرضى وتخصيص مكان للمشتبه بإصابتهم بهذا الفيروس، حتى لا يختلطوا بباقي المرضى، الى جانب منفذ خاص بالإطار الطبي وشبه الطبي.

  • شارك على:
0
 طقس اليوم الإثنين التضامن والتبرع .. سلاح الجزائريين ضد كورونا 

آخر الأخبار