Loading alternative title
الأخبار
  • الرئيسية
  • دولية
  • وزيرا خارجية روسيا وتركيا يؤيدان وقف إطلاق النار في ليبيا

وزيرا خارجية روسيا وتركيا يؤيدان وقف إطلاق النار في ليبيا

تاريخ النشر: 2020-05-21 || 14:58

وزيرا خارجية روسيا وتركيا يؤيدان وقف إطلاق النار في ليبيا

طرابلس - موسكو - أنقرة - وكالات 

قالت وزارة الخارجية الروسية في بيان إن وزير الخارجية سيرجي لافروف ونظيره التركي مولود جاويش أوغلو، عبرا عن دعمهما لوقف فوري لإطلاق النار في ليبيا. تمّ ذلك في مكالمة مكالمة هاتفية بينهما اليوم الخميس. وذكر البيان أن الوزيرين طالبا أيضا باستئناف العملية السياسية التي ترعاها الأمم المتحدة في ليبيا.

جاء ذلك بعد أن وجّهت تركيا تحذيرا لعناصر الجنرال الانقلابي، خليفة حفتر، قالت فيه إنها ستعتبر مصالح حفتر أهدافا مشروعة في حال استهدفت مصالحها في ليبيا. هذا ما صرّح به الناطق باسم الخارجية التركية، حامي أقصوي، في بيان صادر عنه اليوم الخميس، تعليقاً على إعلان مليشيا حفتر، اعتزامها استهداف المصالح التركية في ليبيا. وأضاف أقصوي أنه من المثير صدور تهديدات مليشيا حفتر باستهداف المصالح التركية جواً، في أعقاب وصول مقاتلات حربية، إلى الشرق الليبي، بدعم خارجي.

وأشار إلى أن التصريحات الصادرة من قبل مليشيا حفتر في هذا الخصوص، ما هي إلا انعكاس لهذيانها بسبب الخسائر التي منيت بها مؤخراً في الميدان، مبيناً أنها مؤشر بارز على اعتزامها تصعيد الوضع في ليبيا.

وتابع: "نؤكد مجدداً، أننا سنعتبر عناصر الانقلابي حفتر أهدافًا مشروعة إذا استهدفت مصالح تركيا في ليبيا". وكان وزير الداخلية الليبي، فتحي باشاغا، قد كشف اليوم الخميس، أن روسيا أرسلت 8 مقاتلات على الأقل إلى مليشيا الجنرال الانقلابي خليفة حفتر. وبحسب تقرير لوكالة بلومبرغ، فإن مليشيا حفتر زعمت أنها ستطلق "أكبر عملية جوية في تاريخ ليبيا ضد الأهداف التركية".

 

وتواصل مليشيا حفتر تكبد خسائر فادحة جراء تلقيها ضربات قاسية في كافة مدن الساحل الغربي حتى الحدود مع تونس، وقاعدة الوطية الاستراتيجية، ومدينتي بدر وتيجي (شمال غرب).

  • شارك على:
0
 الحكومة تعلن عن إجراءات المرحلة الثانية من الحجر الصحي الموجه الجيش الليبي يعلن سيطرته الكاملة على مدينة الأصابعة 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

من سيفوز بكأس رابطة ابطال أوروبا ؟

a
b
النتائج