Loading alternative title
الأخبار

قبلي: إصابات الحمى التيفويدية تحت السيطرة

تاريخ النشر: 2020-05-22 || 09:51

قبلي: إصابات الحمى التيفويدية تحت السيطرة

أكّدت المصالح الجهوية للصّحة بولاية قبلي، أنّ الحالات التي سجّلت في بعض قرى الولاية، بالإصابة بحمّى الأمعاء (الحمى التيفويدية) تحت السّيطرة، وأنّ الأطفال الذين استقبلهم مستشفى قبلي يتماثلون للشّفاء. كما تأكّد تماثل حالتين اثنتين للشّفاء، وجّهتا إلى مستشفيين في كلّ من المنستير وصفاقس. 

وقال الدكتور علي الطبال، مدير الرعاية الصحية بالجهة، في تصريح صحفي، أنّ عيّنات من المياه التي يشربها سكان القرى المصابة، تحت التحليل المخبري، وسوف تعلن نتائجها عند اكتمالها.

وكانت قرى تنبيب والصابرية وطنبار وجنعورة، قد سجّلت خلال الأيام القليلة الماضية، عدّة حالات مرض غامض لدى الأطفال، تقارب الثلاثين حالة، يوجد نحو ثلثيها في قرية تنبيب وحدها، أثارت حيرة سكان المنطقة ومخاوفهم. فقد لوحظ على المرضى أعراض مشتركة، تتمثّل في حالة عثيان وفشل وإسهال، وحمّى وآلام في مستوى البطن. واتّضح أنّها لا علاقة لها بمرض الإلتهاب الكبدي الفيروسي  ( ni hépatite A ni E) الذي سجّلت عدة حالات منه في ولاية سيدي بوزيد، ثمّ أكّدت التحاليل المخبرية أنّ هؤلاء مصابون بحمّى الأمعاء (الحمى التيفويدية)، وأنّ سببها، شرب مياه ملوّثة.

واتجهت أنظار النّاس إلى اتهام بعض من يبيعون المياه المعدنية المصفاة وغير المعلّبة، والتي لا تخضع غالبا للفحص الطبي. لكن التحاليل ستكشف حقيقة السبب.

ومعلوم أنّ أهلي ولاية قبلي يشتكون من تواضع إمكانيات المستشفى الجهوي هناك، وقلّة تجهيزاته التي لا تفي بالحاجات الأساسية للسكان. وقد سجّلت ولاية قبلّى أكبر عدد من المصابين بعدوى فيروس كورونا، على مستوى البلاد، مقارنة بعدد السكان. 

معلوم أنّ الرئيس قيس سعيد تولّى قبل أسبوعين تدشين مستشفى عسكري متنقّل بقبلي، تبرّعت به دولة قطر إلى تونس، لمعالجة المصابين بكورونا. لكن التجهيزات الطبية الفاعلة، مازالت بعيدة عن متناول الولاية. 

 

  • شارك على:
0
 هو الرابع خلال ستة أشهر: قائد جديد لسلاح البحرية الأميركي إصابة 32 بكورونا في مصنع شركة "رونو" بالدار البيضاء 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

من سيفوز بكأس رابطة ابطال أوروبا ؟

a
b
النتائج