Loading alternative title

شركة رئيس الحكومة متخصصة في التجارة بالجملة .. وقع تمكينها من صفقة تتعلق بالنفايات !

تاريخ النشر: 2020-07-18 || 11:01

شركة رئيس الحكومة متخصصة في التجارة بالجملة .. وقع تمكينها من صفقة تتعلق بالنفايات !

أصدرت هيئة الرقابة العامة، تقريرها بخصوص ملف شبهات الفساد في رئيس لحكومة إلياس الفخفاخ، من خلال تمكين شركته من صفقة مع الحكومة، بدون وجه حقّ.رئيس الحكومة المستقيل إلياس الفخفاخ.
وأشار التقرير إلى حصول عدّة اخلالات في الصفقة المبرمة بين  الوكالة الوطنية للتصرّف في النفايات ومجمع SOTEME/VALIS/SERPOL الذي يملكه رئيس الحكومة.
وأضاف التقرير، أنّ مجع الشركات التي يملكها رئيس الحكومة ووقع تمكينها من الصفقة، لا تتوفّر على أي وثيقة تثبت ممارسة الشركات الثلاث المكونة للمجمع، أي نشاط في استغلال مصبات النفايات أو جمع ونقل النفايات.
وخلص التقرير إلى جملة من الملاحظات منها عدم استجابة عرض شركات رئيس الحكومة لشروط المشاركة المنصوص عليها بكراس الشروط، لأنها غير ناشطة في مجال استغلال مصبات النفايات، وغير متحصلة على كراس الشروط المتعلقة بضبط طرق وشروط ممارسة نشاط جمع ونقل النفايات، وغير مختصة في مجال الأشغال العامة، مع التذكير بأن هذه الشركة لم توفر ترخيصا في ممارسة نشاط جمع ونقل النفايات، أو ترخيصا في ممارسة الأشغال العمومية من صنف 4 او أكثر، ولم تتم مطالبتها من طرف لجنتي فتح الظروف وتقييم العروض بتوفير هذه الوثيقة. وتعمل هذه الشركة حسب موقعها الرسمي على الإنترنات، في مجال التجارة بالجملة للمعدات الكهربائية المنزلية.
كما أشار إلى قبول لجنتي فتح الظروف وتقييم العروض وثائق إدارية وفنية ومالية غير ممضاة ومختومة من طرف شركة رئيس الحكومة، وذلك خلافا لمقتضيات كراس الشروط.
ويرى فريق الرقابة، أن قبول التعهدات المقدمة من طرف شركة VALIS بتوفير الموارد البشرية والمعدات المطلوبة وابرام عقد تأمين، رغم أنها لا تتوفر على الصفة التّي تخول لها تقديم هذه التعهدات، من شأنه أن يمسّ من ضمانات الإدارة في ما يتعلّق بمدى جدية المجمع ومدى التزامه بهذه التعهدات
كما اعتبر أنّ قبول مشاركة المجمع الذي يملك رئيس الحكومة في اللأقساط الستة، رغم عدم توفيره المراجع الفنية الدنيا المقدرة بـ 170 ألف طن سنويا، وهو ما يمسّ من مبدأ المساواة بين العارضين.
وخلص التقرير إلى أنّه بناء على هذه الإعتبارات، فإنّه كان يتعيّن إقصاء عرض المجمع SOTEME/VALIS/SERPOL الذي يملكه رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، لعدم إستجابته لشروط المشاركة، وعدم تقديمه الضمانات المطلوبة. إلاّ أنّ لجنة التقييم اعتبرته مطابقا من الناحيتين الفنيّة والماليّة، خلافا للمبادئ العامة للصفقات العمومية، علما أنّ رئيس لجنة تقييم العروض آنذاك هو نفسه الذي تم تعيينه كمدير عام للوكالة أواخر شهرجوان 2020. وهو ما يبدو أنه مكافأة من رئيس الحكومة له، مقابل تلك الصفقة.

وهذا تقرير هيئة الرقابة كاملا 

 

تحميل الملف
  • شارك على:
0
 مرتزقة "الدرع الأسود".. ذراع الإمارات أحزاب وجمعيات وشخصيات تطالب بإبعاد رئيس الحكومة المستقيل فورا عن مهامه 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

هل تتوقّع أن تفرز الإنتخابات القادمة رجالا يتقدّمون بتونس نحو الأفضل؟

نعم
لا
النتائج