Loading alternative title
  • الرئيسية
  • دولية
  • واشنطن تفرض عقوبات على مدعية المحكمة الجنائية الدولية لملاحقتها عسكريين أميركيين

واشنطن تفرض عقوبات على مدعية المحكمة الجنائية الدولية لملاحقتها عسكريين أميركيين

تاريخ النشر: 2020-09-02 || 19:21

واشنطن تفرض عقوبات على مدعية المحكمة الجنائية الدولية لملاحقتها عسكريين أميركيين

قررت الولايات المتحدة الأمريكية اليوم الأربعاء 02 سبتمبر 2020، فرض عقوبات على مدعية المحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودة، ردا على التحقيق في امكانية ارتكاب جنود أميركيين جرائم حرب في أفغانستان.

وقال مايك بومبيو وزير الخارجية الأميركي في مؤتمر صحافي "كل فرد أو كيان يواصل تقديم المساعدة المالية" للمدعية "يعرّض نفسه أيضاً للعقوبات". 

ونقلت وكالة رويترز في تقرير عن بومبيو قوله إن ” فاكيسو موشوشوكو ، رئيس قسم الاختصاص والتكامل والتعاون في المحكمة الجنائية الدولية، أُدرج أيضًا في القائمة السوداء بموجب العقوبات التي أذن بها الرئيس دونالد ترامب في حزيران الماضي، والتي تسمح بتجميد الأصول وحظر السفر”.

واضاف اننا ”اليوم نتخذ الخطوة الثانية لأن المحكمة الجنائية الدولية تواصل استهداف الأمريكيين للأسف” بحسب زعمه ، مشيرا ايضا الى ان ” الأفراد والكيانات التي تواصل دعم بنسودا وموتشوشوكو ماديًا ستخاطر بالتعرض للعقوبات كذلك “.

واوضح ان ” وزارة الخارجية الامريكية قيدت إصدار التأشيرات للأفراد الذين قال بومبيو إنهم شاركوا في جهود المحكمة للتحقيق مع الموظفين الأمريكيين ، رغم أنه لم يذكر أسماء المتضررين”.

وكانت المدعي العام بسنودة قد منحت الضوء الاخضر من المحكمة في مارس الماضي للتحقيق فيما إذا كانت طالبان والجيش الأفغاني والقوات الأمريكية قد ارتكبت جرائم حرب في أفغانستان.

وألغت الولايات المتحدة تأشيرة دخول بنسودة العام الماضي بسبب تحقيق محتمل في أفغانستان. لكن بموجب اتفاق بين الأمم المتحدة وواشنطن، كانت لا تزال قادرة على السفر بانتظام إلى نيويورك لإطلاع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على القضايا التي تمت احالتها إلى المحكمة في لاهاي.

ويشنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب هجوماً غير مسبوق ضد المحكمة الجنائية الدولية. وكان سمح في حزيران/يونيو بفرض عقوبات اقتصادية على مسؤوليها بهدف منع هذه المؤسسة الدولية من ملاحقة عسكريين أميركيين يشتبه في ارتكابهم جرائم في أفغانستان. ونددت المحكمة آنذاك بـ"سلسلة هجمات غير مسبوقة" ضدها مشيرةً إلى استقلاليتها.

 

  • شارك على:
0
 مشاكل تونس الثلاث محمد عبو يستقيل من الحياة السياسية 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

هل تتوقّع أن تفرز الإنتخابات القادمة رجالا يتقدّمون بتونس نحو الأفضل؟

نعم
لا
النتائج