Loading alternative title

القْربيطة… وسيادة الرئيس

تاريخ النشر: 2018-11-12 || 12:55

القْربيطة… وسيادة الرئيس
إسماعيل بوسروال ناشط في المجتمع المدني

إسماعيل بوسروال

ناشط في المجتمع المدني

عقد رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي يوم الخميس 8 نوفمبر 2018 ندوة صحفية بالقصر الرئاسي بقرطاج تناول فيها “تعقيدات” الوضع التونسي.
لقد ذكر سيادة الرئيس أنه يعرف من ينتمون إلى النهضة (في التحوير الوزاري) حتى من خلال الشكل… ويمكن للشكل أن يكون بلبس القربيطة.
وكانت تلك اللقطة من النكت الطريفة التي دأب على إتحاف التونسيين بها.

لكن، ورغم الجو الماطر والإعصار، كما تقول الأغنية… فإني أتوجه بعبارات التقدير لرئيس الجمهورية بعد إبداء ملاحظات.

ملاحظة أولى :

لا أتفق معك يا سيادة الرئيس في الإصرار على تغيير رئيس الحكومة في كل سنة… تم إبعاد الحبيب الصيد في وضع غامض وساعدتك النهضة على ذلك والآن رغبت في إبعاد يوسف الشاهد باستخدام الإتحاد… فامتنعت النهضة عن تلبية (الرغبات العائلية) على حساب المصلحة الوطنية.
في دستور 2014 ليست من صلاحياتك هذه المهمات وإن وافقتك النهضة مرة فلا يمكن الإستمرار في هذا الخط لأنه “تكريس مخالفة الدستور”.

ملاحظة ثانية :

لا أوافقك يا فخامة الرئيس في اعتراضك على كل ما يقترحه رئيس الحكومة -عند التحوير الوزاري- لأنه ليس من صلاحياتك (تسمية الوزراء) ولا حق لك فيه… وما حظيت به سابقا كان بفضل النهضة والتوافق.
لا حق لك أن تطلب السيرة الذاتية للوزراء المعينين وأن تكلف بن تيشة وسعيدة قراش لأنهما سيمنعان عنك كل “صورة إيجابية” لمن يعينه يوسف الشاهد… بن تيشة وسعيدة يشحذان سكاكين المواجهة… وأنت رجل طيب.

التحية

قد أكون ممن تسميهم يلبسون القْربيطة ولكن يقولون الحق ويحترمون الناس ويكبرون مقام رئيس الجمهورية ويعتبرونه رمزا لسيادة تونس ولوحدة شعبها… أحييك بحرارة وأشكر لك ترفعك عن الصغائر وارتقاءك إلى “ما فوق الأحزاب” وانحيازك إلى المصلحة الوطنية باحترام الدستور والحرص على سلامة الإنتقال الديمقراطي.

القْربيطة ترفع لك القبعة…
يا سيادة الرئيس.

  • شارك على:
92
 أهم ما جاء في كلمة رئيس الحكومة يوسف الشاهد اليوم بالبرلمان كتائب القسّام: جعلنا من استخبارات العدوّ أضحوكة للعالم 

آخر الأخبار