Loading alternative title

تقرير صادم من البنك الدولي حول التعليم

تاريخ النشر: 2019-02-02 || 09:24

تقرير صادم من البنك الدولي حول التعليم

في تقرير بعنوان "التعلم لتحقيق الدور المنتظر من التعليم"، كشف البنك الدولي عن حقائق "صادمة" عن وضعية التعليم في الدول النامية ومن بينها تونس.

وأكد التقرير أن الالتحاق بالمدرسة لا يعني بالضرورة التعلم.

وجاء في التقرير أنه "في جميع أنحاء العالم يصل مئات الملايين من الأطفال إلى سن البلوغ من دون أن يكتسبوا حتى المهارات الأساسية مثل حساب المبلغ المتبقي من إحدى المعاملات المالية بطريقة صحيحة، أو قراءة تعليمات الطبيب، أو فهم جدول مواعيد الحافلات ناهيك عن بناء مستقبل مهني أو تعليم أبنائهم".

كما سلط التقرير الضوء على غياب الأساتذة. وذكر التقرير أن العديد من البلدان النامية تعاني من خسائر فادحة في ساعات التدريس، إذ يتغيب عدد من المدرسين خلال يوم دراسي نموذجي، و"حتى خلال وجوده بالقسم فهذا لا يعني بالضرورة أنه يحقق الأهداف المرجوة".

كما كشف تقرير البنك الدولي معلومات صادمة عن التعليم في المغرب، إذ أكد أن أكثر من ثلاثين في المائة من تلاميذ السنة الثانية في المدرسة الابتدائية المغربية لا يتمكنون من قراءة كلمة واحدة من نص قصير.

  • شارك على:
58
 تحذير للسكان من لجنة مجابهة الكوارث في جندوبة تقرير يتهم حفتر بارتكاب جرائم حرب 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

كيف ترى مستقبل حزب نداء تونس بعد خروجه من التحالف الحكومي؟

بإمكانه أن يستعيد موقعه في الإنتخابات القادمة.
انتهى ولا مستقبل له.
لا أعرف
النتائج