Loading alternative title
الأخبار

لا يهمّ إن كانَ في بيتِك مرآة

تاريخ النشر: 2019-03-08 || 09:49

لا يهمّ إن كانَ في بيتِك مرآة

كتب رياض عمايرة

لا يهمّ إن كانَ في بيتِك مرآة

أم لا 
أنت جميلة في كل الأحوال ،
لكنّي ، أقترح نَصِّي
مرآة أبديّة لوجهك الجميل ،
ففيه سيبدو شعرك أطول قليلًا
وفيه سمرتك الهادئة ستكون أكثر دفئا
حتّى أنّ سكّان مدينتك القارسة
لن يشعروا بالبرد في الشتاءات القادمة.
وفيه ستكون غمّازتاك أكثر عمقًا
حتى أنّ فرق الحماية المدنيّة لن تجدني
حين تبتسمين وأغرق فيهما ،
وفيه سيكون لوجنتيك بريق أكبر 
لن تستطيع المطافئ إخماد نيرانه المتوهّجة فيّ ،
فاكسري كل مرآة تعترض خطاك 
و انظري إلى النصّ 
هذا النص طويلا.
______________________
أعرف أنّك تحلمين بوطن جميل
وأنّ هذي البلاد السّافلة 
لا تخجل حين تجرح زهرةً مثلك ،
لكن ذلك لا يهمّ أيضا
فهذا قلبي ، حيث لا حكومة
ولا مخافر ولا أسلاك على الحدود ،
وحيث لا لصوص دينٍ ولا سياسة
ولا صحافة رديئة ولا عبيد ،
فخذيه قلبي
خُذيه 
خذيه موطنك الوحيد
وكوني الرّئيسة 
ولتكن شراييني شعبك المخلص أبدًا
ولتسقط باقي الأوطان التعيسة.

       

  • شارك على:
1
 حساسية الربيع أعراضها وطرق الوقاية منها نساء السودان يقدن المسيرات ضد البشير (صور) 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

هل تتوقّع أن تفرز الإنتخابات القادمة رجالا يتقدّمون بتونس نحو الأفضل؟

نعم
لا
النتائج