Loading alternative title

بشرى بلحاج حميدة: أملي ضعيف.. مشروع المساواة سيُقبر

تاريخ النشر: 2019-03-14 || 17:06

بشرى بلحاج حميدة: أملي ضعيف.. مشروع المساواة سيُقبر

قالت رئيسة لجنة الحرّيّات الفرديّة والمساواة، والنّائب بمجلس نوّاب الشّعب بشرى بلحاج حميدة، إنّ تمسّك حركة النّهضة برفض مشروع قانون المساواة في الميراث بين الجنسيْن يزيد من صعوبة تمريره.

وعبّرت بشرى بلحاج حميدة في تصريحاتٍ إذاعيّة اليوم الخميس عن اعتقادها بأنّ مشروع قانون المساواة في الميراث بين الجنسيْن "سيُقبرُ وينتهي أمره" وفق تعبيرها، مشيرةً إلى أنّ أملها بات ضعيفًا في أن يتمّ تمريره.

وأضافت :" لا يوجد حماس من قبل النواب لتمرير قانون المساواة في الميراث".

وكانت سامية عبّو، النّائب عن الكتلة الدّيمقراطيّة، دعت إلى تأجيل عرض مشروع قانون المساواة في الميراث بين الجنسيْن إلى ما بعد الانتخابات البرلمانيّة والرّئاسيّة.

وفي وقتٍ سابقٍ، قال الحبيب خضر، النّائب عن حركة "النّهضة" إنّ "قضيّة المساواة في الميراث قضيّة تتجاوز الأحزاب، لتمسّ شريحة واسعة من الشّعب التّونسي الّذي يرى في مبادرة الباجي قائد السّبسي مساسا بمقدّساته واعتداءً على النّصوص القرآنيّة".

بدوره، صرّح نور الدّين البحيري، رئيس الكتلة النّيابيّة لحركة النّهضة التّونسيّة، أنّ "مبادرة المساواة في الميراث مرفوضة دستوريّا ودينيّا وقيميّا وأخلاقيّا".

كذلك، شدّد عبد الكريم الهاروني، القياديّ بنفس الحركة، على "رفض النّهضة لأيّ أيّ مشروعٍ يتنافى مع الدّستور والنّصوص القرآنيّة".

  • شارك على:
94
 اضراب عام في مطار تونس قرطاج الدولي مصر تنتقد تقريروزارة الخارجية الامريكية حول الوضع الحقوقي 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

كيف ترى مستقبل حزب نداء تونس بعد خروجه من التحالف الحكومي؟

بإمكانه أن يستعيد موقعه في الإنتخابات القادمة.
انتهى ولا مستقبل له.
لا أعرف
النتائج