Loading alternative title

"جاز في قرطاج" تنفتح على العاصمة وضواحيها

تاريخ النشر: 2019-03-14 || 17:39

"جاز في قرطاج" تنفتح على العاصمة وضواحيها

 تلتئم الدورة 14 لمهرجان "جاز في قرطاج" من 4 إلى 14 أفريل القادم بمشاركة عدد من الفنانين العالميين من ضمنهم "Kimberose" و"Hooverphonic" و" Sarah Maccoy" الذين أقاموا حفلات في أكبر المسارح العالمية أمام شبابيك مغلقة.

وأعلن مدير المهرجان ومؤسسه مراد مطهري في ندوة صحفية، احتضنها المعهد الفرنسي بتونس يوم الخميس، عن برنامج الدورة وأبرز مميزاتها، مؤكدا على أن البرنامج متنوع وسينفتح على مجموعة من الفضاءات هي قاعة سينما الحمراء بالمرسى وأكروبوليوم قرطاج والمعهد الفرنسي بتونس، وقاعة فرساي جناح قمرت.

وبيّنت مديرة المعهد الفرنسي بتونس "صوفي رينو"، أن المعهد سيستضيف للمرّة الأولى في تاريخ المهرجان، حفليْن لكلّ من مجموعة "Bumcello" يوم 8 أفريل، ومجموعة "Djam" يوم 9 أفريل. وأضافت أن مشاركة المعهد الفرنسي بتونس تتنزّل في إطار سياساته الثقافية والتنشيطية الرامية إلى تنظيم سهرات فنية يحتضنها مقر المعهد بمركز المدينة.

وقال سفير الاتحاد الأوروبي بتونس "باتريس برغاميني" إنها المرة الأولى التي ينخرط فيها الاتحاد الأوروبي في دعم مهرجان "الجاز في قرطاج" منذ تأسيسه، مبرزا أن دعم الأنشطة الثقافية في تونس هو جزء من السياسة العامة للاتحاد. واعتبر أن دعم الثقافة في تونس هو دعم للحرية بشكل خاص، ولحرية الإبداع وترويج الأعمال الفنية.

وأشار مدير التسويق والدراسات والاتصال بالاتحاد البنكي للصناعة والتجارة (UBCI) شكري شرودة إلى أن الشراكة مع المهرجان تندرج ضمن الرعاية الثقافية التي تقوم بها المؤسسة ورغبتها في الانخراط في نشر موسيقى الجاز لدى جمهور واسع.

وعبّرت المستشارة ببلدية المرسى منى مطهري عن مشاركة البلدية في تنظيم المهرجان، من خلال برمجة عرضيْن في الشارع تحت اسم "شارع الجاز"، مضيفة أن التعاون الثقافي والفني هو جزء من سياسة البلدية بهدف تنشيط المدينة وتدعيم التماسك الاجتماعي من خلال التظاهرات الثقافية والرياضية.

وتُستهلّ عروض المهرجان بقاعة الحمراء بالمرسى يوم 4 أفريل، وتختتم يوم 14 أفريل بقاعة فرساي بقمرت. وبرمج القائمون على المهرجان 11 عرضا من تونس والجزائر وفرنسا وبلجيكا والنمسا وسويسرا وإيطاليا وكوبا وغانا وتركيا والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وكندا وهايتي.
وفي ما يلي برنامج العروض:
//قاعة الحمراء زفير:
/ 4 أفريل
س 19 و30 : عرض "من تونس إلى هافانا" لمريم توكابري (تونس). و"بهجة" لـ "مانويل هرميا" وخير الدين مكاشيش (بلجيكا).
// فضاء أكروبوليوم قرطاج (س19 و30د) :
/ 5 أفريل:
عرض للثنائي "فوس" و"ليتشتفريد" (النمسا) وعنبر -عمر الواعر و"سكتيت" (تونس/فرنسا)
/ 6 أفريل:
عرض "مارك بيرينو" (ثلاثي من سويسرا) و"كوكوروكو" (المملكة المتحدة)
// المعهد الفرنسي بتونس (س20) :
/ 8 أفريل:
عرض مجموعة "بومتشيللو" (فرنسا)
/ 9 أفريل:
عرض مجموعة "دجام" (فرنسا/الجزائر)
// قاعة فرساي بقمرت (س 20و30د) :
/10 أفريل:
عرض مجموعة "كيمبيروز (فرنسا/غانا) ومجموعة "أول ستارز" هافانا (كوبا)
/ 11 أفريل:
عرض "ماريو بيوندي" (إيطاليا) و"سلاي جونسون" (فرنسا)
/ 12 أفريل:
عرض مجموعة "روزفلت كولييه" (الولايات المتحدة الأمريكية) و"جوي أوميسيل" (هايتي/كندا)
/ 13 أفريل:
عرض "هوفرفونيك" (بلجيكا) و"بيتر شينكوتي" (الولايات المتحدة الأمريكية)
// قصر النجمة الزهراء بسيدي بوسعيد (س18و30د):
/14 أفريل:
عرض "يازاك هيلفا" (تركيا)
// قاعة فرساي قمرت:
/14 أفريل:
عرض الأمريكيين "سارا ماكوي" و"شارلي وينستون"

  • شارك على:
51
 فيسبوك يستعيد خدمته بعد عطل دام يومين إبراز الخلاف بين السبسي والشاهد.. هل كان الأمر مقصودا؟ 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

كيف ترى مستقبل حزب نداء تونس بعد خروجه من التحالف الحكومي؟

بإمكانه أن يستعيد موقعه في الإنتخابات القادمة.
انتهى ولا مستقبل له.
لا أعرف
النتائج