Loading alternative title
الأخبار
  • الرئيسية
  • جهات
  • وفاة مواطن بعد استجوابه في مركز أمن بالقيروان يثير موجة غضب واسعة

وفاة مواطن بعد استجوابه في مركز أمن بالقيروان يثير موجة غضب واسعة

تاريخ النشر: 2019-06-09 || 08:50

وفاة مواطن بعد استجوابه في مركز أمن بالقيروان يثير موجة غضب واسعة

أثار خبر وفاة  كهل في العقد السادس من عمره نتيجة تعكر حالته الصحية داخل مركز الشرطة ببوحجلة أثناء استجوابه وسماعه في محضر بحث، موجة غضب واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وعبر نشطاء عن تخوّفهم من عودة التعذيب  إلى مراكز الأمن.

كما شهدت مدينة بو حجلة التابعة لولاية القيروان حالة من الاحتقان والتوتر رافقتها أحداث شغب، على خلفية الحادثة.

واحتشدت أقارب ا المتوفى وعدد من المواطنين أمام مركز الأمن وأغلقوا الطريق وحرقوا العجلات المطاطية.

وطالب المحتجون بتقديم توضيحات حول أسباب الوفاة.

واتهمت عائلة المواطن المتوفي أعوان الأمن بتعذيبه أثناء الاستجواب.

يذكر أن النيابة في المحكمة الابتدائية بالقيروان أمرت بفتح محضر بحث لكشف حقيقة وملابسات وفاة الرجل بعد أن تعكرت حالته الصحية داخل مركز الشرطة ببوحجلة أثناء التحري معه بعد الاحتفاظ به بسبب تهجمه على أعوان الأمن الذين منعوا شقيقه من بيع الخضروات في الطريق العام.

يشار إلى أن المواطن الذي توفى مصاب منذ صغره بمرض القلب.

          

 

  • شارك على:
1
 النداء ومشروع تونس يمضيان وثيقة اتفاق تحالف وطني عصيان مدني في السودان 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

هل تتوقّع أن تفرز الإنتخابات القادمة رجالا يتقدّمون بتونس نحو الأفضل؟

نعم
لا
النتائج