Loading alternative title
  • الرئيسية
  • الوطن
  • الدّايمي: مهدي جمعة أسقط ديون الاتحاد لدى صندوق الضمان الاجتماعي

الدّايمي: مهدي جمعة أسقط ديون الاتحاد لدى صندوق الضمان الاجتماعي

تاريخ النشر: 2019-07-17 || 15:46

الدّايمي: مهدي جمعة أسقط ديون الاتحاد لدى صندوق الضمان الاجتماعي

قال النّائب بمجلس نوّاب الشّعب عن حزب ’’الحراك’’، عماد الدّايمي، إنّ ’’المعطيات الّتي قدّمها وزير الشّؤون الاجتماعيّة محمّد الطّرابلسي بخصوص الشّكاية ضدّ الاتّحاد العامّ التّونسي للشّغل بشبهة التّهرّب الضّريبي من سداد ديونه لصندوق الضّمان الاجتماعيّ، هي معطياتٌ خطيرة’’.

ولفت عماد الدّايمي إلى أنّ "وزير الشّؤون الاِجتماعية محمّد الطّرابلسي قال في معرض ردّه على سؤال حول الشّكاية الّتي رفعتها لدى القطب القضائي الاِقتصادي والمالي بخصوص تهرّب الاِتّحاد من خلاص ديونه تجاه الصّندوق، أنّه لا وجود لشبهة في وضعية الاتّحاد باعتبار أنّه تم التوقيع على محضر جلسة مع وزير شؤون اجتماعية سابق فيه ثلاث نقاط إحداها إسقاط الديون القديمة للاتحاد، وقد صادق عليه رئيس الحكومة".

واعتبر عماد الدّايمي في هذا الإطار أنّ محضر الجلسة الّذي تحدّث عنه وزير الشّؤون الاجتماعيّة محمّد الطّرابلسي إذا صحّ فإنّه يمثّل جريمة مكتملة الأوصاف تفترض محاكمة من وقّع وصادق عليه لأنّ فيه خرق واضح للدّستور وللمنظومة القانونية للمحاسبة العمومية وللقانون المنظم لأنظمة الضمان الاجتماعي.

وأضاف :"وزير الشّؤون الاجتماعيّة السّابق المقصود هو عمّار الينباعي ورئيس الحكومة هو مهدي جمعة".

وبحسب عماد الدّايمي فإنّ "الحديث على إسقاط دين عموميّ بمجرد محضر جلسة فضيحة تستوجب المحاكمة والحكم بالسجن مضمون في مثل هذه القضية"، مؤكّدًا أنّه سيضيف اسم الوزير السابق عمار الينباعي ورئيس الحكومة السابق مهدي جمعة لقائمة المشتكى بهم في القضية المنشورة لدى القطب.

يذكر أنّ عماد الدّايمي قد توجّه بتاريخ 26 جوان الماضي إلى القطب القضائيّ الاقتصادي والمالي، أين أودع شكايةً متعلّقة بشبهات تهرّب منظّمة الاتّحاد العامّ التّونسيّ للشّغل من سداد ديونها تجاه الصّندوق الوطني للضّمان الاجتماعيّ الّذي يواجه عجزًا بـ 90 مليون دينارٍ شهريّا بسبب تراكم مستحقاته لدى الوزارات والمؤسسات العمومية.

وبلغت ديون الاتّحاد العامّ التّونسيّ للشّغل لدى الصّندوق الوطنيّ للضّمان الاجتماعيّ، سنة 2016، أكثر من 17 مليون دينارٍ، منها 14 مليون دينار كأصلِ دين، وثلاثة ملايين في شكل خطايا.

وخلال ندوةٍ صحفيّة عقدها قبل أسبوعيْن، تحت عنوان ’’شبهات فساد في عدم خلاص ديون الاتّحاد لفائدة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وتواطئ مسؤولين حكوميين في تجميد إجراءات الخلاص” أفاد عماد الدّايمي بأنّ الاتّحاد العامّ التّونسيّ للشّغل "تحصّل من الدّولة خلال السنوات من 2014 الى 2017 على مبالغ دعم غير قانونيّة تفوق قيمة ديونه لدى الصّنادق الاجتماعيّة"، متّهمًا مسؤولين حكوميّين بالتّورّط في "تجميد إجراءات استخلاص تلك الديون بشكل غير قانونيّ".

  • شارك على:
0
  • الوسوم:
 صابر خليفة يتعاقد مع النادي الإفريقي الجبهة الشعبية تستنكر إشاعات حزب ’’الوطد’’ 

آخر الأخبار