Loading alternative title

شباب غزة ينتج الكهرباء من أمواج البحر

تاريخ النشر: 2018-05-28 || 08:55

شباب غزة ينتج الكهرباء من أمواج البحر

 

نجح مهندسون من خريجي الجامعة الإسلامية في غزة، في إنشاء مشروع لإنتاج الطاقة الكهربائية من موج البحر؛ في خطوة نوعية للبحث عن حلولٍ ممكنة تساهم في تخفيف حدّة أزمة الكهرباء في القطاع. ويقوم على هذا المشروع الذي ترعاه الجامعة الإسلامية منذ عام 2016، أربعة خريجين.

ويعتبر هذا المشروع الأول من نوعه في البلاد العربية؛ إذ يعتبر هذا المجال حديثًا على مستوى العالم كله، وهو متوفر فقط لدى الدنمارك والبرازيل والصين وأمريكا.

هذا المشروع يوفّر طاقة كهربائية بقدرة 12-15 كيلو وات؛ وينتظر أن يرتفع إنتاجه من الكهرباء لاحقاً إلى 20-25 وات في حال توفّر الإمكانات المادية.

فكرة المشروع

فكرة المشروع جاءت في كيفية انتاج طاقة كهربائية نظيفة في غزة، ومحاولة تقديم حلول ممكنة تساعد في تخفيف حدّة أزمة الكهرباء في القطاع.

ويوضح أحد المهندسين الواقفين على هذا المشروع، أنه بحكم أن مدينة غزة ساحلية، فقد ساعدهم ذلك في إمكانية تطبيق مشروعهم واستثمار طاقة أمواج البحر؛ وجعل منه بعض الطلاب أساس بحث التخرج.

كانت البداية بتقديم نموذج مبسّط أثبت نجاحه وفاعليته؛ وقدّموه للجامعة الإسلامية عام 2016، وقرروا الانطلاق به.

ويتكون المشروع من 3 أجزاء: الأول "ميكانيكي" يتكوّن من "عوّامَيْن" يحوّلان طاقة الأمواج عبر نظام هيدروليكي إلى طاقة كهربائية، وانتهاءً بنظام التحكم لتغذية شبكة الكهرباء. ويمكن تطويره بعد ذلك وتركيب عوّامين آخرين لإنتاج طاقة كهربائية مضاعفة.

ويضيف أنّ ما يعوق تطويره حاليا هو الإمكانية المادية امحدودة، فإذا توفّرت سنجري تعديلات على المشروع لمضاعفة الوحدات الإنتاجية.

ودعا المهندسون باعثو هذا المشروع، كلّ من له إمكانية المساعدة، إلى احتضان مشاريع البحث العلمي في الجامعات والمؤسسات الخيرية والدول العربية؛ واحتضان مشاريع الأفكار شابة في غزة والعمل على تنميتها".

ويرى عميد كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية بقطاع غزّة عبد الكريم محسن، عن فخره بالإنجاز العلمي الذي حققه طلبة الهندسة بالجامعة.

ويضيف محسن أن مشروع توليد الكهرباء من أمواج البحر، كان حلمًا واليوم نراه حقيقة؛ بجهود طلبة أفذاذ من الجامعة.

 

هذا الفيديو يعطي فكرة عن هذا المشروع.

 

 

  • شارك على:
26
 الطبوبي :هذه أبرز محاور الهيئة الادارية الوطنية المرتقبة للاتحاد هذا ما لاحظته عتيد بخصوص الإنتخابات البلدية بالمظيلة 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

كيف تنظر إلى إبعاد يوسف الشاهد عن رئاسة الحكومة؟

يضرّ بسمعة البلاد واستقرارها ومناخ الإستثمار فيها.
يحسّّن أوضاع البلاد ويخفّف من الصعوبات التي تمرّ بها.
النتائج