Loading alternative title

الجزائر: السجن لأتباع الطائفة الأحمدية بتهمة الإساءة للإسلام

تاريخ النشر: 2018-06-13 || 12:36

الجزائر: السجن لأتباع الطائفة الأحمدية بتهمة الإساءة للإسلام

صدرت في الجزائر أحكام بحق 26 شخصا من أتباع الطائفة الأحمدية بتهمة الإساءة للدين الإسلامي، ومخالفة التشريع الخاص بالجمعيات.

وكانت نيابة محكمة أقبو (180 كم شرق الجزائر)، طالبت خلال المحاكمة التي جرت في 29 مايو بالسجن 6 أشهر مع وقف التنفيذ لـ 21 رجلا، و5 نساء بتهم تتعلق بالإساءة للإسلام وتسيير جمعية وجمع الأموال بدون رخصة.

وأصدرت محكمة جزائرية أمس الثلاثاء أحكاما بالسجن بين 3 و6 أشهر مع وقف التنفيذ.

يذكر أن الجماعة الأحمدية والتي أسسها في القرن التاسع عشر ميرزا غلام أحمد، أعلنها البرلمان الباكستاني في 1974 جماعة خارجة عن الإسلام، كما رفضتها منظمة المؤتمر الإسلامي بكافة تياراتها من سنة وشيعة.

وادعى غلام أحمد أنه "الإمام المهدي والمسيح الموعود" وأنّه يُوحى اليه ليُجَدِّد أمر الدين، فهو آخر الأنبياء (أما محمد فهو خاتمهم).

وقد ظهرت هذه الطائفة في الجزائر في 2007 مع بدء بث قناة فضائية تابعة لهذه الطائفة.

تميّز غلام أحمد بموقفه المؤيد لبقاء الاستعمار الانجليزي، وظل يقود أتباعه إلى وفاته سنة 1908 ليخلفه في قيادته، زعماء آخرون وصولاً إلى الزعيم الحالي "ميرزا مسرور أحمد" الذي يستقر في لندن حيث يقود النشاطات التبشيرية لجماعته في العالم.

ولم تلق عقائد الطائفة قبولاً منذ عقودٍ عند أغلب المؤسسات الفقهية في العالم الاسلامي على اختلاف مشاربها العقدية والمذهبية.

  • شارك على:
40
  • الوسوم:
 رسميا: المغرب لن تستضيف مونديال 2026 إيجاد حلّ قانوني لتلميذات بوحجلة بعد عدم تمكنهن من اجتياز اختبار الفلسفة 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

كيف تنظر إلى إبعاد يوسف الشاهد عن رئاسة الحكومة؟

يضرّ بسمعة البلاد واستقرارها ومناخ الإستثمار فيها.
يحسّّن أوضاع البلاد ويخفّف من الصعوبات التي تمرّ بها.
النتائج