Loading alternative title

بعد الاتهامات التي وجهت إليها في الجزائر..فرنسا ترد

تاريخ النشر: 2019-04-24 || 11:41

بعد الاتهامات التي وجهت إليها في الجزائر..فرنسا ترد

جددت سفارة فرنسا في الجزائر، اليوم الأربعاء، تأكيدها أن فرنسا تحترم سيادة الجزائر وسيادة شعبها الصديق.

وقالت السفارة في بيان  نقلته وكالة الأنباء الألمانية إنها "لا تتدخل في الشؤون الداخلية للجزائر، وليست لديها أي نية في ذلك".

يذكر أن الفريق أحمد قايد صالح، رئيس أركان الجيش الجزائري، اتهم في وقت سابق فرنسا بطريقة غير مباشرة بالتدخل في الشأن الجزائري.

ووفق مجلة "جون أفريك" الفرنسية فإن قايد صالح، استنكر خطط ومحاولات بعض الأطراف الأجنبية، التي تمتلك بعض "السوابق التاريخية" مع الجزائر، لزعزعة استقرار البلاد وزرع الفتنة بين أبناء البلد الواحد من خلال شعارات بعيدة المنال ستقود البلاد نحو فراغ دستوري وستتسبّب في القضاء على مؤسسات الدولة.   

  • شارك على:
104
  • الوسوم:
 الطبوبي: الفكر التكفيري صناعة أمريكية دائرة المحاسبات تكشف إخلالات في تمويل حملات الانتخابات البلدية 

آخر الأخبار

إستطلاع رأي

هل تتوقّع أن تفرز الإنتخابات القادمة رجالا يتقدّمون بتونس نحو الأفضل؟

نعم
لا
النتائج